المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة يحفز استخدام الطاقة الشمسية الفوتوفلطية بالعراق

قام المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة بالتعاون مع وزارة الكهرباء في العراق وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بتنظيم بعثة لتقديم الدعم التقني وبناء القدرات إلى جمهورية العراق في الفترة من 30 سبتمبر إلى 6 أكتوبر 2017 ويأتي هذا الدعم في إطار مشروع "تحفيز استخدام الطاقة الشمسية الفوتوفلطية" الذي ينفذ بالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

وقد التقى وفد المركز مع مستشار رئيس الوزراء لشؤون الطاقة المهندس رعد محسن الحارس وممثلين عن وزارة الكهرباء ووزارة العلوم والتكنولوجيا ووزارة الصحة والبيئة. وبالإضافة إلى ذلك، اجتمع وفد المركز أيضا مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وعدد من ممثلي القطاع الخاص.

عقدت ورشة عمل بناء القدرات حول خيارات سياسات وحوافز تنمية الطاقة المتجددة في العراق في 2 أكتوبر 2017. وحضر ورشة العمل ممثلي عن وزارات الكهرباء والصحة والبيئة والصناعة والعلوم والتكنولوجيا، فضلا عن ممثلي القطاع الخاص. قام المشاركون خلال ورشة العمل بمناقشة أفضل الممارسات في إطار السياسات والقوانين والتنظيمات بالمنطقة وعالميا.

وقال مستشار رئيس الوزراء لشؤون الطاقة، المهندس/ رعد محسن الحارس: "تقدّر حكومة العراق تقديراً كبيراً دعم ومساهمات برنامج الأمم المتحدة الإنمائي والمركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة ونتطلع معاً إلى تسخير إمكانات الطاقة الكهروضوئية لتلبية الطلب على الكهرباء في العراق مع الحفاظ على التزامنا تجاه قضية تغيّر المناخ".

ويتعاون المركز مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في دعم مبادرات سياسيات الطاقة، بما في ذلك وضع الحوافز لانتاج الطاقة الكهربائية ومتطلبات الربط بالشبكة في الأشهر المقبلة. ومن المتوقع أن تؤدي المساهمات المقترحة من خلال بعثات المركز الى دعم وتشجيع وتهيئة مناخ الاستثمار في الطاقة المتجددة ودعم العراق على الوصول الى اهدفه المتعلقة بالطاقة.

عن تعاون العراق مع المركز:

دولة العراق هي احدى الدول الأعضاء المؤسسة للمركز وقد تولى ممثل دولة العراق رئاسة مجلس أمناء المركز في 2015. شمل التعاون على مدى الأعوام الماضية العديد من أنشطة الدعم الفني وبناء القدرات. وقد تضمنت بعض من دراسات المركز دولة العراق ومن بينها "المؤشر العربي لطاقة المستقبل" بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي و"خارطة طريق تنفيذ الاستراتيجية العربية للطاقة المتجددة" بالتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة المتجددة والجامعة العربية.