المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة والبنك الدولي يقيمان وضع الطاقة الشمسية الكهروضوئية باليمن

قام المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة بالتعاون مع البنك الدولي بإعداد دراسة تهدف إلى تقييم وضع الطاقة الشمسية الكهروضوئية باليمن والتطور الذي حدث خلال السنوات الأخيرة الماضية، تضمنت الدراسة عدة نقاط هامة تعكس الوضع الحقيقي لسوق الطاقة الشمسية الكهروضوئية والازدهار الغير مسبوق في انتشارها. ويجدر بالإشارة إلى أن هذا التطور كان نتيجة تفاقم الصراعات السياسية في اليمن التي أدت إلى انقطاع شبكة الكهرباء العامة عن معظم المدن اليمنية بالإضافة إلى أزمات المشتقات النفطية.

وقد شملت الدراسة تقييم للقطاعات الحيوية وبناءً على عدة معايير تم تحديد القطاعات التي تحتل أولوية عاجلة لدعم استخدام الطاقة الشمسية الكهروضوئية فيها. كما تطرقت الدراسة للبرامج التمويلية الخاصة بقطاع الطاقة الشمسية، واقتراح نماذج أعمال فعالة تسعى إلى شراكة المؤسسات التمويلية الدولية مع البنوك المحلية لتقديم التمويلات المناسبة وتمكين المواطنين من الوصل اليها.

بالإضافة الى ذلك، ناقشت الدراسة سلسلة الإمداد والمواصفات الفنية للمنتجات والمشاكل التي يوجهها مستخدمي أنظمة الطاقة الشمسية الكهروضوئية. اُختتمت الدراسة كذلك بمجموعة من التوصيات الهامة التي تهدف إلى دعم استدامة سوق الطاقة الشمسية باليمن.

للاطلاع على الدراسة يرجى زيارة هذا الرابط