المركز الإقليمي للطاقة المتجددة و كفاءة الطاقة يدعم منتدى بيروت الدولي السادس للطاقة

للسنة السادسة علي التوالي، يدعم  المركز الإقليمي للطاقة المتجددة و كفاءة الطاقة منتدى بيروت الدولي السادس للطاقة والمقرر انعقاده في لبنان في الفترة 9 – 11 سبتمبر 2015تحت رعاية السيد آرثر نظاريان وزير الطاقة و المياه. وخلال كلمته الافتتاحية شكر المنظمون المركز لضمانه هذا الحضور العربي وتمنوا التوفيق لأحمد بدر كمديراً تنفيذياً للمركز.

و خلال الحدث  ادار دكتور ماجد محمود مدير المشروعات والشؤون الفنية بالمركز الإقليمى للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة الجلسة الختامية للمنتدي بالإشتراك مع جامعة الدول العربية. وقد ناقش الحضور في هذه الجلسة الأهداف القومية لعام 2030 والتي من شأنها تمهيد الطريق الي مؤتمر المناخ "كوب -21" تناقش الجلسة.

بالإضافة إلى ذلك، نظم المركز الإقليمي للطاقة المتجددة بالأشتراك مع مشروع  Reactivate ورشة عمل إقليمية للخبراء على هامش منتدى بيروت الدولي للطاقة. و تم عقد الورشة بعنوان "مماراسات عالمية جيدة لتحسين الفوائد الإجتماعية الإقتصادية لتكنولوجيات طاقة المستدامة: مناهج جديدة لمنطقة الشرق الأوسط"

هدفت ورشة العمل إلى تحديد وتقييم أفضل الممارسات والدروس الأساسية التي اكتسبتها البلاد الناشئة والنامية بشأن كيفية تحسين المنافع الاجتماعية والاقتصادية للطاقة المستدامة. ويمكن تحقيق ذلك إذا أخذ في الاعتبار العمالة المحلية وتوليد الدخل. بالإضافة إلى ذلك قدمت ورشة العمل أول إصدار من SE4JOB والذي يتم تطويره حالياَ في إطار عمل التعاون الدولي الألماني بهدف مساعدة الشركاء والزملاء لتعزيز وتحسين التأثيرات الإجتماعية و الإقتصادية في مجالي الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة.

ونجحت ورشة العمل في جذب مشاركين رفيعي المستوى من المؤسسات الإقليمية المختلفة القادمين من القطاعي العام والخاص.

في نهاية ورشة العمل، شدد االحاضرين على أهمية إستيعاب السوق وبناء الثقة المطلوبة لتعزيز التأثيرات الإجتماعية والإقتصادية وزيادة فرص العمل. كما أن الإلتزام السياسي أيضا مهم في هذا الصدد. ويمكن ترجمة هذا الإلتزام لخرائط الطريق التي تشمل الأهداف والأطارات التنظيمية وآليات التمويل. كما يتم وضع خطط مفصلة لبناء الثقة بالسوق وبالتالي ضمان إنتشار أوسع لحلول الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة. و يجب إعادة النظر في هذه الخطط وتحديثها بشكل دوري بناءً على النجاحات والدروس المستفادة. من ناحية أخرى، هناك حاجة إلى جهود إقليمية مشتركة لتعزيز الخبرات والسوق من خلال التدريب وتبادل المعرفة والمعايير المشتركة والمؤهلات.

عن منتدى بيروت العالمى للطاقة:

منتدى بيروت العاالمي للطاقة هو واحد من أكثر الأحداث مهنية في مجال الطاقة في الشرق الأوسط و المخصص تحديداّ لقضايا ومشاريع الطاقة المستدامة و الذي يجذب عدد من الشخصيات الأساسية في مجال الطاقة من لبنان ،و العالم العربي ، و المجتتمع الدولي. تاريخياَ، يقام منتدى بيروت الدولي تحت إشراف الوزير اللبناني للكهرباء و المياه. و يتلقي الحدث دعم و مشاركة من عدد كبير من اللاعبين الرئيسيين في قطاع الطاقة.

المؤيديين الرئيسيين في الحدث هم جامعة الدول العربية، والإتحاد الأوروبي، والبنك المركزى اللبناني، برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ولجنة الأمم المتحدة الإجتماعية و الإقتصادية لغرب آسيا، والمركز الإقليمي للطاقة المتجددة و كفااءة الطاقة، وجمعية الصناعيين اللبنانيين، ونقابة المهندسيين ببيروت. اما المنظمون فالقائمة تشمل مجموعة MCE بالتعاون مع منطمة  EnR و Ashrae بالإضافة إلي الجمعية اللبنانية للطاقة الشمسية، مجلس لبنان للأبنية الخضراء، مشروع ميد-إنك الممول من الإتحاد الأوروبي، والمركز اللبناني لحفظ الطاقة هو شريك ستراتيجي في المنتدى.