المركز يناقش التحول للطاقة المستدامة فى المنطقة العربية خلال منتدى الطاقة المستدامة للجميع بنيويورك

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية -19 مايو 2015 – استضاف المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة (RCREEE)  بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) جلسة خبراء خلال منتدى الطاقة المستدامة للجميع (SE4ALL) الثانى والذي عقد بمقر الأمم المتحدة بنيويورك في 19 مايو 2015.

في السنوات القليلة الماضية، اتخذت الدول العربية عددا من المبادرات لتعزيز الإستثمارات في مجال الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة. وقد عرضت الجلسة هذه التطورات ، كما ألقت الضوء على الاتجاهات الحالية لتطوير السياسات وتنمية الأسواق. وقد ركزت الجلسة تحديدا على الفرص الاستثمارية للقطاع الخاص، كما استعرضت التطورات فى اصلاحات دعم الطاقة، وعرضت أخر التغيرات فى مناخ سياسات الطاقة المستدامة.

وقد استند العرض المقدم على الإصدار اللأخير من المؤشر العربى لطاقة المستقبل (AFEX 2015) ، الصادر عن المركز بدعم من المبادرة العربية لمواجهة آثار تغيّر المناخ (ACRI) التابعة للبرنامج الإنمائى للأمم المتحدة (UNDP)، والتي تعمل مع الدول عبر المنطقة العربية لمواجهة آثار تغيّر المناخ لتحقيق مسارات تنموية تحقق مستويات منخفضة من أنبعاثات الكربون وتغير المناخ.

الجدير بالذكر أن المؤشر العربى لطاقة المستقبل (AFEX 2015) يعمل على تقييم مناخ الاستثمار في الطاقة المستدامة في 17 دولة بالمنطقة العربية، وهو أداة قياس تحليلية رئيسية لتتبع التقدم الذي أحزته الدول نحو تحقيق أهداف الطاقة المستدامة على المستوى الوطنى. وقد قال الدكتور طارق امطيرة، المدير التنفيذي للمركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة (RCREEE) ،"يوفر المؤشر AFEX رؤية حول التحول في مجالات الطاقة الذي يحدث في المنطقة العربية. بل وأكثر من أي شيء أخر، يرصد ويوضح الزخم الذي تتمتع به أنظمة الطاقة المستدامة في المنطقة، ولا يزال هناك المزيد يحتاج إلى التغير، ولكن النتائج مشجعة إجمالاً".

وقال الدكتور كيشان خوداي، قائد الفريق الإقليمي لتغير المناخ، والحد من الكوارث ومواجهة آثار تغير المناخ في البرنامج الأمم المتحدة الإنمائي: "الاستخدام الموسّع للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة ضروري لتحقيق أهداف التنمية المستدامة في المنطقة العربية. إن مؤشر AFEX وبرامج أبحاث المركز الاقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة توفر مجالاً نشطاً من المعلومات حول سياسات استدامة الطاقة والمؤسسات والخدمات والسوق. وقد برز مؤشرAFEX كمعيار مهم لتسهيل النقاشات المستمرة بين صانعي السياسات ورواد الأعمال والمجتمعات، حول كيفية ضمان خدمات طاقة أكثر نظافة، ومتاحة بشكل أكبر، وبالتالي دعم مسارات تنموية لانخفاض انبعاثات الكربون وتغير المناخ فى المنطقة." 

النتائج الرئيسية لمؤشر AFEX 2015:

منذ صدور الطبعة الأولى من مؤشر AFEX في سبتمبر 2013، أحرزت العديد من الدول في المنطقة تقدما نحو خلق ظروف أفضل لاحتواء الاستثمارات في مجال الطاقة المستدامة:

  • قامت ست بلدان هم: مصر والأردن والمغرب وتونس والسودان واليمن، بإدخال  تعديلات على نظم دعم الطاقة. ومن هذه البلدان، قامت كل من مصر والأردن والمغرب بإدخال  تعديلات على دعم الطاقة في قطاع الكهرباء، وقامت البلدان الستة كلها بزيادة أسعار منتجات النفط.
  • إجمالا، هناك أكثر من 2500 ميجاوات من مشاريع الطاقة المتجددة تحت الإنشاء، و2500 ميجاوات أخرى فى إطار المناقصات.
  • مضت كلا من تونس والأردن قدما نحو تنفيذ صافي القياس الكهربي، وقد ثبتتا  أكثر من 30 ميغاواط من أنظمة توزيع الطاقة المتجددة صغيرة الحجم.
  • تقدمت كلا من المغرب والإمارات العربية المتحدة في الإجراءات التنافسية العامة الخاصة بمنتجى الطاقة المستقلين((IPP وكذلك في إجاراءات منح العقود لتنمية مشاريع الطاقة الشمسية كبيرة الحجم.
  • حققت كلا من لبنان وفلسطين تقدماً في التفعيل الناجح لنظم تمويل كفاء الطاقة. ونجحت لبنان بالأخص في الاستفادة من الأموال الخاصة بمشاريع كفاءة الطاقة عبر آلية تمويل "الخطة الوطنية لكفاءة الطاقة والطاقة المتجددة" الخاصة به.

تم تطوير المؤشر العربي لطاقة المستقبل – كفاءة الطاقة بدعم من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) والبنك الدولي.

والتقرير الكامل متوفر للتنزيل على هذا الرابط

حول المركز الاقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة (RCREEE):

المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة (RCREEE) هو منظمة إقليمية مستقلة غير هادفة للربح ترمي إلى تفعيل وزيادة الاستفادة من ممارسات الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة في المنطقة العربية. يسعى فريق المركز بالتعاون مع الحكومات الإقليمية والمنظمات العالمية لبدء وتوجيه حوارات سياسة الطاقة النظيفة واستراتيجياتها وتقنياتها وتطوير قدراتها لزيادة حصة الدول العربية من طاقة الغد.

لمزيد من المعلومات حول RCREEE، يرجى زيارة www.rcreee.org

حول برنامج الأمم المتحدة الإنمائي  (UNDP)

كمنظمة رائدة عالمية في محاربة الفقر، تتفاعل UNDP على جبهات تغير المناخ – حيث تضرب التغيرات بقسوة 2.6 مليار شخصاُ وهم الأفقر في العالم. وتعمل UNDP مع الشركاء المحليين والإقليميين، لمساعدتهم في الاستجابة بشكل فاعل لتغيّر المناخ وترويج نمو الانبعاثات المنخفضة للكاربون، ومرونة المناخ. إن UNDP هي مزود الأمم المتحدة الرائد للدعم في مجال تغير المناخ والطاقة المستدامة، مع أكثر من 1.2 مليار دولار من مشاريع الدعم التقني في أكثر من 140 دولة وإقليماً.  

لكل استفسارات الاعلام، الرجاء التواصل مع:

هند ضياء

مسئول الإتصال

تليفون: 54755 241 202+ (داخلي. 124)

البريد الإليكتروني: [email protected]