عن المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة

المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة (RCREEE) هو منظمة حكومية دولية ذات صفة دبلوماسية تسعي إلى تفعيل وزيادة الاستفادة من ممارسات الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة في المنطقة العربية. كذلك، يعد المركز الذراع الفني لإدارة الطاقة-جامعة الدول العربية والمجلس الوزاري العربي للكهرباء.

يسعى فريق المركز بالتعاون مع الحكومات الإقليمية والمنظمات الدولية ومؤسسات التمويل الدولية والقطاع الخاص (عن طريق الشراكات المختلفة) لبدء وتوجيه حوارات سياسة الطاقة النظيفة واستراتيجياتها وتقنياتها وتطوير قدراتها وإدارة منصات لتسهيل استثمارات الطاقة المتجددة لزيادة حصة الدول العربية من طاقة الغد.

اليوم ومع انضمام 17 دولة عربية إلى عضوية المركز، يسعى المركز جاهدا لقيادة مبادرات الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة والخبرات ذات الصلة في جميع الدول العربية وذلك وفقاً الي خطة المركز الاستراتيجية المعتمدة من مجلس الأمناء.

ينفرد المركز بفريق عمل، ممثل في السكرتاريا، ذو خبرة في قطاعات الطاقة المستدامة والعمل المناخي وذو تنوع ثقافي يعكس الخبرات العربية والدولية.

يعتبر المركز منظمة ممولة ذاتيا، حيث أن المصدر الرئيسي للتمويل هو المجموعة الشاملة من البرامج والشراكات والتي يعمل بها المركز بموجب الاتفاقيات المبرمة مع مؤسسات تمويل التنمية وعقود الطرف الثالث وبرامج التمويل المناخي المبتكرة. ويتحمل المركز المسؤولية الائتمانية وجميع الاختصاصات القانونية ذات الصلة.
يعد المركز منظمة إقليمية مستقلة ذات طابع قانوني دولي وهيكل تنظيمي طبقاً للميثاق التنظيمي للمركز("Charta"). والذي ينص على أن يكون هيكل المركز من ثلاث مستويات وهي مجلس الأمناء الذي يمثل الدول أعضاء المركز ("مجلس الأمناء")، واللجنة التنفيذية ("اللجنة التنفيذية") وأخيراً السكرتاريا ("السكرتاريا") برئاسة المدير التنفيذي.

نبذة عن تاريخ المركز:
 
تم تأسيس المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة بناء على “إعلان القاهرة” Cairo Declaration  الذي وقع في يونيو 2008 من قبل ممثلين عن حكومات عشر دول عربية. وقد لخص الإعلان الأهداف الأساسية لإنشاء المركز فيما يلي:
  1.  نشر ودعم تطبيق سياسات وتكنولوجيات واستراتيجيات الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة منخفضة التكلفة
  2.  زيادة حصة منتجات وخدمات الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة في المنطقة العربية والسوق العالمية
يذكر أن المركز قد اكتسب وضعه القانوني في أغسطس 2010 كمنظمة دولية مستقلة غير هادفة للربح من خلال اتفاقية البلد المضيف مع الحكومة المصرية.